Wednesday, November 21, 2007

حديث نفسي ؟؟




· فجأة قامت الدنيا ولم تقعد وتذكرنا أن أراض لنا ما زالت تحت الاحتلال ؟ سحب السفير للتشاور وانعقد مجلس المستشارين ثم البرلمان وجيشت المظاهرات وتعالت التصريحات والهتافات ؟؟ فقد زار ملك اسبانيا سبته ومليلية ؟

وفجأة قعدت الدنيا واسترخت في القعود بل وغفت ؟ فزيارة الملك خوان انتهت ؟

ما كان لتلك الهبة أن تخفت ، لأن احتلال الأرض لازال مستمرا ومنذ خمسة قرون مضت وهذا هو لب المسألة لا زيارة ملك الاسبان لها ، ولنا من وسائل الضغط عليهم الكثير الذي ما استخدمناه يوما ولا لوحنا حتى باستخدامه ..وكأننا لا نجرؤ على ذلك بغض النظر عن ميزان القوى وعن مسألة الصحراء وحسن الجوار الذي نتغنى به ليل نهار ولا نرى من الإسبان لا حسنا ولا جوارا .

وكأن المشكلة حلت وبتنا نرقب المناورات المشتركة التي ينتظر إجراؤها مع ذات الجيش المعسكر في المدينتين المغربيتين المحتلتين ؟؟

ورغم ذلك لعل الحسنة الوحيدة التي نشكر حكومتنا الرشيدة الجديدة سليلة الحكومات الرشيدة السابقة ؟؟ أن منحتنا نحن الشعب فرصة نهب فيها جميعا يدا بيد وكتفا بكتف لنعلن ونؤكد محبتنا للمغرب وغيرتنا على كل حبة رمل فيه .

· ينزعج أخوتنا المصريون من ظاهرة الأغاني الهابطة كما يحلو لهم تسميتها ، ويسوقون مثلا على ذلك لا حصرا أغاني سعيد الصغير وشعبولا ؟ لست أدري إن هم سمعوا أغنيات تتردد لدينا هنا مثل أغنية استمعت إليها مؤخرا عبر الراديو في السيارة تقول لازمتها التي تتكرر مليون مرة " تنهبال عليك ؟؟ تنحماق عليك ؟؟؟ " ويا لها من لازمة رائعة ويا له من عناء بحرف العين " لا غناء " للمستمعين أمثالي أما المستمعين المستمتعين بهذا الفن فبئسا لهم ؟؟؟

· كثيرون من أفراد الشرطة يستمتعون بفن الاختباء هنا وهناك وراء شجرة أو خلف جدار لا يهم ؟ بغية اصطياد السائقين المخالفين أحيانا والغير مخالفين أحيانا كثيرة . بغية ملء خزينة الدولة ربما أو ملء جيوبهم ربما ؟؟

ربما كان أجدى لهم ولنا لو تفرغوا لحفظ الأمن الذي نسيته أحياء كثيرة في مدن كثيرة على امتداد البلاد وتفرغوا لمنع عمليات السلب والنهب التي تحدث جهارا نهارا فتزيد في تكدير حياة هذا المواطن المغلوب على أمره .

· التقرير الذي نشرته جريدة الأيام في عددها الأخير وأفردت له صفحات مطولة عن شبكات الدعارة التي توجه الفتيات من المغرب إلى مصر ودول الخليج وسوريا ولبنان وسواها تقرير مخجل حقا ومخزي ؟؟ ويدعو لمزيد من التفكير والتحليل لهذا الأمر المتفاقم ، وربما يدعوني انأ شخصيا إلى أن أراجع نفسي في الدفاع الدائم عن فتياتنا ؟؟؟

والأهم من كل ذلك أن يكون للحكومة وقفة صارمة لتحمي سمعة هذه البلاد اللهم إلا إذا كان لها رأي آخر ؟؟ فياليتها تعلمنا به .

أكتب في هذا الموضوع للمرة المليون ولدي الاستعداد لمواصلة الكتابة حتى المرة المليونين رغم حساسية الأمر .

· بعد طول انتظار هطلت كميات لا بأس بها من الأمطار ويتوقع أن تستمر لأيام . لست أدري إن كان هطوله سيغير من الأمر أمرا لكنه على الأقل غسل الشوارع والأزقة وجلا الهواء من عوالقه الكثيرة ..... أتمنى أن يجلو كذلك النفوس فعوالقها أكثر وأغزر وأخطر ؟؟؟؟

20 comments:

gnawi said...

الّلهم لا تحسبنا بما فعل السفهاء منّا فلولا الفئة المستضعفة من الأمة ما أمطرت نقطة

نزهة said...

حياك الله


أولا: ما حصل مؤخرا من تداعيات زيارة العاهل الاسباني للمدينتين المسلوبتين سبتة و مليلية و ما حدث قبله خلال الشهور القليلة الماضية يؤكد أمرا واحد و للمرة المليون أننا نحن المغاربة لدينا ذاكرة بلاستيكية
نعم بلاستيكية..
البلاستيك يا صديقي يتمدد بمجرد ارتفاع بسيط في دراجات الحرارة ثم يجمد و كانه لم يتمدد
البلاستيك يا صديقي مادة ابهرت رجال الصناعة لانه مادة خارقة بسيطة سهلة التطويع و تدخل في صناعة اشياء لا حصر لها
ذاكرتنا نحن المغاربة كذلك.. و انا لا اتحدث عن شخصيتنا و سمتنا كشعب بل اتحدث عن ذاكرتنا الجماعية..
و أخطر شيء في الموضوع الذاكرة

----------قد أعود

ألطيبُ said...

غناوي
او لعلها تكتب هكذا كناوي ؟
المهم .. مرحبا بك يا سيدي
كنت اتمنى والله يا صديقي الا تمطر ابدا حتى تستيقظ هذه الفئة المستضعفة كما وصفتها وانا افضل وصفا بالخانعة
تحياتي

ألطيبُ said...

نزهة
بدأت باولا وما ثنيت ؟ :) فما الامر ؟
اما عن ذاكرتنا الجماعية فأعتقد انك احسنت الظن بها حين وصفتها ببلاستيكية ابدا يا صديقتي المتوارية انا افضل ان استعير لها وصفا مصريا معبرا فهي ذاكرة مهلبية رخوة واخف من خفيفة
تحياتي نزهة

GayVisionFromMorocco. said...

تحية

على اي سمعة البلاد لايدنسها متل تلك التقارير الغير الموتوقة والتي تفيد في اعطاء تخريجات كالتي قراءتها في احدى سطورك,حاول ان تكون صاحب راي حتى تدرك ما يدركه غيرك عندئد اعتقد جازما ان القراءات ستكون مختلفة
---


Gay Vision From Morocco رؤية مثلي من المغرب

Folk Music للصمت صوت و الموسيقى الحقيقية تعلمك الصمت

Almot9adrh في رأس كل إنسان ما يستحق ان يصغى له العالم

ألطيبُ said...

الى من لا احب كتابة اسمه ؟؟؟؟

من الطبيعي ان تكون هذه هي رؤيتكم للأمر فما يشين الناس لا يشينكم وما يسيء سمعتكم لا ترونه كذلك لان الموازين مختلة ؟؟؟
اطمئنك على ايه حال ان القراءات لن تكون يوما ما مختلفة لتوافق هواكم ولن اكون للحظة ذا رأي مشابه لما يعتمر به عقلكم ولا نفسكم أما التخريجات فلست انا الذي بحاجة للبحث عنها إنما يبحث عنه جاهدا دوما من هو في وضعكم الغير سوي أما الادراك فلا أعتقد أن لك الحق في التحدث عنه لانك أو لانكم بعيدون عنه تماما فلو كنتم مدركين لما كنتك حيث انتم ؟؟؟ .
حاولت أن أكون مهذبا ربما اكثر مما يجب مع من ينبري في كل مكان للدفاع عن كل ما هو معوج وشاذ ورغم أني ما اقتربت مؤخرا من منطقتكم التي لا احب ان ادنو منها ابدا تفضلتم علي بالزيارة الغريبة هذه الغير مرحب بها عموما لان ما تنم عنه كلماتكم لا يروق لي مطلقا

كان بامكاني حذف التعليق الاعلاني التسويقي ؟؟ لهذه الفئة لكني ادرك تماما حجمها وموقعها الذي لن تستطيع مهما فعلت ان تتعداه
مع احتفاظي طبعا بحق شطب اي تعليق مستقبلا يحمل مثل هذه الميول المنبوذة

Anima said...

ان لم تشغل الشعب شغلك

مرة سبتة و مليلية
و مرة الدعارة
و مرة ارتفاع الأسعار

و مرة الأغاني ديال الكيلو كيف كتقول اختي الصغيرة

اشنو باقي ليهم يعطيونا فاش نتلاهاو؟

الله يهدي ما خلق

نزهة said...

حياك الله طيب

:)
تريد ثانيا هاهي

ثانيا يا طيب: فتيات المغرب ليسن في حاجة الى من يدافع عنهن
الدفاع يا صديقي و في اي حالة كانت يدخلنا في دائرة مفرغة من اللاحوار
un cerle infernal de non dialogue

صديقي لنتوفق قليلا عن الكلام و الدفاع و الجدل نحن في حاجة - و انت اكيد تتفق معي- نحن في حاجة الى العمل..
بنات المغرب يحتجن و بكل بساطة التعقيد الى شيء اسمه "المغرب وطنا"

الجدل و توزيع المسؤولية بيننا و بين شبكات "الدعارة" و تجار الرقيق الابيض و المتصابين المتسلطين من دول اخرى لن ينفع في شيء
لان اي عاقل يدرك ان المسؤولية مشنركة و على عاتق الجميع

حتى هداك الربيع لي نايض في السكة مسؤوول
:)
هههههههههههه

طيب لا تحدث نفسك كثيرا
:)
بعدا شكون هاد "نفسي" لي كتهدر معاها

:)

ألطيبُ said...

انيمة
صدقت فيما قلته هي نوع من انواع المشاغلة والالهاء لا شك لكن تبقى في نفس الوقت مشاكل علينا ان نحلها حتى لا نترك مجالا لمشاغلتنا بها بين الحين والحين وكلما اقتضت الحاجو والضرورة لالهائنا
تحياتي

ألطيبُ said...

نزهة
اتفقنا غالبا انا وانت نزهة لكن في هذه المرة فلنختلف ولو قليلا
الفتاة المغربية بحاجة الى من يدافع عنها بل ومن يخلص في الدفاع عنها ؟؟؟ ربما لو كنت عشت في بلاد الخليج العربي او حتى في اوروبا الآن لادركت كم هي بحاجة الى ذلك وكم باتت صورتها تشوبها الشوائب ؟؟
المسؤولية الاولى في ذلك تقع عليها بالطبع لان جزءا منها شابها بذلك ؟؟ والكل مسؤول كما قلت يا نزهة لكن المسؤول الاول هي الحكومة التي لا تفعل شيئا ولا تحرك ساكنا في هذا المجال وكأنها لا تراه او تسمع به ؟؟؟
من عاش خارج المغرب لمس عن قرب مدى تقصيرها هذا ؟؟ بعض الدول العربية ولا داعي لاذكر اسماء تهب بلا توان ولا تأخر لتكذيب ما قد يكون صادقا اما نحن فحتى الكذب لا ندحضه للاسف وهذا الموضوع الذي قد ترين اني تطرقت اليه مليا تطرقت له لانه لطالما آلمني ولا زال ... ولتتخيلي ان مغربيات كثيرات بتن يتحاشين في بلاد عربية لبس الجلابة ليدرؤوا عنهن مضايقات الطريق وسواها.........

من المؤكد ان كثيرات ساهمن في هذه الاساءة وتسببن في خلقها ونشرها لكن من بيده السلطة ومن يستطيع منع تلك النماذج المخلة من السفر بغية اغراض لااخلاقية ؟؟ لا انا ولا انت هي الحكومة

العمل ليس دوما بيدي ويدك والفتيات لسن فقط بحاجة للمغرب وطنا بل بحاجة لمغرب يحفظ القيم ويردع من يخرب عقولهن ويسهل لهن امورا باتت لا تخفى على احد
المسألة اكبر من الكلام والتنظير لانها تخطت تلك المرحلة هي تحتاج للتوعية وتحتاج للدين وتحتاج للعيش الكريم وتحتاج لقهر الفقر ومعاقبة كل من يتاجر في اعراض البشر
الحديث يطول ويبقى صديقتي العزيزة انهن يحنجن لمن يدافع عنهن بدون شك واول من عليه القيام بذلك حكومة قامت على اساس انها انتخبت من الشعب ؟؟؟

اما من هي نفسي التي احادثها فهي من تتعبني دوما وتكدر صفوي احيانا وادخل معها في حوارات وسجالات طويلة هي توأمي الذي يرافقني اينما كنت ينصحني حينا يوبخني حينا ويطريني نادرا ؟؟؟

ان شئت نزهة فثلثي :) لاضير ابدا في التثليث لكن بالمعنى الذي اعنيه لا بعمناهم هم ؟؟؟؟؟

ودومي الطيب

نزهة said...

اوك طيب لنفتح هنا نقاشا بسيطا..

فقط مدخل مهم انا و انت لسنا مختلفين في الامر

فقط اريد ان اناقش قضية الاستماتة في الدفاع عن المغربيات على غرار ما نقرأه من تعليقات و ردود و مواضيع خاصة على الشبكة العنكبوتية.. و ذلك الجدل الذي يغدو سبا و قذفا بين المغاربة و أشخاص من الخليج العربي
أنا أرى ان هذا الامر غير حضاري بتاتا لسببين رئيسيين:
الاول ان "ثقافة " التعميم لدى الاخر هي ثقافة قاصرة و الذي يرى الصورة كلها لونا واحدا فلديه عمى الوان

و الثاني عدم جدوى الجدل هنا لانه ليس بتجميل الصورة نحسن بالضرورة جزءا من الاصل

هذا يا طيب هو نوع "الدفاع" عن النفس الذي لا أحبذه

طيب جملة و تحتها سطر أحمر
كرامة المغربي هي من كرامة نسائه
و صدقني في الكرامة لا ينفع الكلام الكثير بل وجب الفعل و ان لا يتحول الرعاة الى رعاع
و هنا المشكلة المشكلة الحقييقة في هذه "الظاهرة " هو ان الرعاة تحولوا الى رعاع
من الاب / الاخ/ الى الحكومة الذي تحدثت عنها انتَ يا طيب..

لك أطيب المنى

ألطيبُ said...

نزهة
حينما اكتب او يكتب غيري فللتنبيه لان المشكلة موجودة ومن لا يراها يتعامى .... ولنتفق ان الحكومة عليها دور يجب ان تقوم به قبلي وقبلك وهو واجب لا فضل ولا منه وحين تغض الطرف عنه تكون مساهمة فيما يجري هذا اولا

اما الجدل والنقاش مع الخليجيين او سواهم في هذا الامر فأنا لا اقوم به ولا اقدم عليه ابدا بل وارفضه اولا لمعرفتي الجيدة بطريقة تفكيرهم ولان الحديث معهم مضيعة للوقت ولا طائل منه بل ان من يقوم بذلك يمنحهم ما لا يستحقون وما لا حق لهم فيه ولا يعنيني في الاول والاخير رايهم

مايعنيني ان لا نسيء نحن ونستمر في الاساءة لصورتنا وان تبقى صورتنا في اعيننا على الاقل كما نتمنى لاننا بذلك فقط نفرض احترامنا على الكل وهنا لا شك الجميع مسؤول بقدر حجمه .


اماالخليجيون فعندي وعند كل من خبرهم الكثير الذي يمكن قوله عن غسيلهم ....
و لهم ان يروا الامر كيفما شاؤوا ولهم ان يعمموا كما يحلو لهم رايهم لا يقدم ولا يؤخر وهم جزء من المشكلة وعليهم ان يبحثوا عن حل لمشكلتهم فهم ليسوا برءاء وفيهم ما فيهم وهم آخر همي في هذا الامر

الدفاع الذي عنيته هو مطالبة من بيدهم المقاليد حماية هذه الفتاة بالقيام بكل ما عليهم القيام به لانه واجبهم كما قلت ولان ولا شك كرامة المغربي من كرامة نساءه وقد آن اوان وضع حد لهذه المهزلة


ان كان من حوار فهو بيننا نحن المغاربة ولن يكون من حل او علاج الا من هنا
وثقي يا نزهة ان المشكلة ان كانت في جزء منها كما قلت في تعليقك عند الرعاة الذين تحولوا لرعاع ففي اغلبها الاعم عند الرعية التي استساغت حياة القطيع والفته وادمنته وهي في جزء منها ايضا عند المرأة التي عليها مراجعة مناح كثيرة استجدت

ودمت

نزهة said...

تعرف طيب أكثر شي يتعبني هو الجدل و النقاش الطويل
احس ان من يفعلون ذلك لهم قوة خاصة
:)
و انا نادرا ما اختلف مع احد لان كل الاراء صائبة و للحقيقة وجوه كثيرة

ميرسي طيب لاتاحة الفرصة لي لكي اكتب رايي
دمت طيب

تصدق طيب اشتقت لاوراق شوقا ما بعده شوق اشتقت لها كثثيرا

بغيت نرجع نكتب فيها
لكن صدقا لا اعرف سبب هذه الجفوة
اشعر احيانا انها مدونة كبرت اسرع مني حين افتحها و صدقا اقول احس انها عالية ذات قامة و هامة طويلة
اكيد ان هذا شعور نفسي لا غير
لكن شوقي لها يزداد
انه تقريبا خامس شهر يمر دون ان اقلبها، علاها الغبار يا طيب و لا اعرف ما السبيل للعودة

لا اعرف لما اكتب هذا هنا
:)

ألطيبُ said...

نزهة
اتعبتك اذا ؟؟؟
والله يا نزهة انا نثلك مع فارق بسيط هو اني يتعبني كثر الكلام ولا اقوى عليه اما الكتابة فجلدي عليها اكبر؟؟
مرحبا بك هنا يا نزهة وهناك فالمكانان لك وتحت تصرفك وزيارتك لهما تزيدهما حنما
ليتك تعودين للكتابة وهذا ما سبق وحثثتك عليه مرارا ووعدتني وخلفت وعدك ياااا نزهة
لا ادري ما سبب انقطاعك لكن من المؤكد ان هناك سببا ولو باطنيا دعاك الى ذلك .. ولكن مهما كان السبب ذلك لا يوجد سبب يستحق ابدا فلتتجاوزي كل الاسباب والمسببات ودي لنا باوراقك التي اشتقناها
ودمت لنا نزهة

نزهة said...

يا طيب انت لم تتعبني طبعا
انا لي نفسي قصير
:)

و هنا بالعكس من خلال تواتر الافكار ولدت افكار جديدة و هذا افضل شيء
بس الي بيتعبني تحديدا هو جدل الاراء و المواقف مع شيء يفسد النقاش هو عدم انفتاح الاطراف الكافي لرؤية الوجه الاخر المتواري عنهم ، و طبعا هذا ليس حالنا
:)

شكرا جزيلا طيب

على فكرة طيب اذا لم تجد شيئا جديدا بين أوراقي فحتما هناك جديد "لاجل ذاكرتي"
http://arttige.jeeran.com
(هذه أقدم مدونة لي)
مرحبا بك

شكرا لك
و لك اطيب المنى

نزهة said...

يا طيب انت لم تتعبني طبعا
انا لي نفسي قصير
:)

و هنا بالعكس من خلال تواتر الافكار ولدت افكار جديدة و هذا افضل شيء
بس الي بيتعبني تحديدا هو جدل الاراء و المواقف مع شيء يفسد النقاش هو عدم انفتاح الاطراف الكافي لرؤية الوجه الاخر المتواري عنهم ، و طبعا هذا ليس حالنا
:)

شكرا جزيلا طيب

على فكرة طيب اذا لم تجد شيئا جديدا بين أوراقي فحتما هناك جديد "لاجل ذاكرتي"
http://arttige.jeeran.com
(هذه أقدم مدونة لي)
مرحبا بك

شكرا لك
و لك اطيب المنى

نزهة said...

يا طيب انت لم تتعبني طبعا
انا لي نفسي قصير
:)

و هنا بالعكس من خلال تواتر الافكار ولدت افكار جديدة و هذا افضل شيء
بس الي بيتعبني تحديدا هو جدل الاراء و المواقف مع شيء يفسد النقاش هو عدم انفتاح الاطراف الكافي لرؤية الوجه الاخر المتواري عنهم ، و طبعا هذا ليس حالنا
:)

شكرا جزيلا طيب

على فكرة طيب اذا لم تجد شيئا جديدا بين أوراقي فحتما هناك جديد "لاجل ذاكرتي"
http://arttige.jeeran.com
(هذه أقدم مدونة لي)
مرحبا بك

شكرا لك
و لك اطيب المنى

ألطيبُ said...

نزهة
انا من يشكر لك هذاالتواصل وهذا الوفاء الذي يعز اليوم .. وثقي ان تواجدك يسعدني كثيرا ويعنيني التعرف على رأيك دوما فمرحبا بك دوما ها هنا اختا عزيزة وصديقة صدوقة
ودمت لنا
الطيب

Anonymous said...

طيب

حديث نفسك بين صورة المغرب في عدة جوانب بل اهمها فالوضعية تشبه لوحة سريالية.

اما عن الزيارة اسبتة ومليلية فرد الفعل يؤكد اننا مجرد ظاهرة صوتية. فكما قلت وسائل الضغط عديدة ومتاحة
لكن هناك جزئية بسيطة اود الاشارة اليها هو كون المجاورين لهتين المدينتين يفضلون ان تبقى الوضعية على ماهي عليه اليوم لان الاغلبية تعيش من خلالهما..

حديثك دو شجون

سلام
مينتو

ألطيبُ said...

الصديقة مينتو
محقة انت في كل ما قلت .. واتفق معك في ان من يعيشون في المنطقة يستفيدون قطعا من الوضع الراهن حتى غدا مصدرا لعيش الالاف المؤلفة وكيف لا وقد ظلت المنطقة دهرا من الزمن مهمشة مغضوب عليها وما ارتفع هذا الغضب الا مؤخرا .. معذورون هم ولكن هذا لا يغير الواقع ولا حتى رغبة المغاربة في قلب المدينتين يمكن ان يغير واقع ان المدينتين محتلتين واننا قصرنا ونقصر في المطالبة بحقنا
ودمت في امان الله
الطيب