Monday, February 26, 2007

لا لعروبة المغرب ؟؟ عجبي

حقك أن تطالب بحق لك ، ونحن معك ، وحقك أن تطالب باعتراف الكل بهويتك ، ونحن معك

.. إنما ..

ليس من حقك ولن يكون إلغاء هويتي َولا من حقك ولن يكون أن تراني الأقل وأنا أكثر ؟

ولا أن ترى أنك أصل وأني طارئ في الوطن ؟

من أنت ؟ ومن تكون ؟ ومن فوضك ومن وكلك ؟ ومن وراءك ومن أمامك وماذا تبتغون ؟

مسح عروبة المغرب ؟

لِمَ لمْ تفعل إذا ؟ ولِمَ لا تفعلون ؟ وهل تراكم على ذلك قادرون ؟

مأفون كل من يعتقد بذلك مأفون ؟

فلتلغي التاريخ العربي من تاريخك ، ولتنزع الوجود العربي من وجودك ، ولتمسح من ذهنك وعقلك ومن كلماتك و أسمائك ودمائك وحياتك وطعامك وشرابك كل ما هو عربي ولتغير واقعك .. ولتبدل موقعك ... وحين تستطيع

أنظر ماذا أنت فاعل بقرآنك العربي ؟ وصلاتك العربية ؟ وأحاديث سيد البرية ؟

فإن وجدت حلا ، ولن تجد ، خبرني .

لاشك أنكم قلة متعصبة ، لا شك أنكم وإن علا صوتكم تهمسون ولا شك أن قومكم تنصل ، دوما ، من فكركم ومن قولكم

لكنني رغم ذلك تمنيت أن لا أرى في بلادي متعصبين مثلكم

.. عجبي ..

ملاحظة : إن كان رأيك في العروبة هكذا ، فلم تكتبين بالعربية ؟

مؤكد أدركت أنك إن كتبت بما كنت تحبين أن تكتبي به ما كان ليقرأه ولا ليفهمه أحد ؟


الطيب

27 comments:

mariam said...

لنتكلم بصراحة يا اخى من لا يريد ان يحسب على العرب فهذا حقه فالعرب ينتمون الى الجزيرة العربية اما البلدان الاخرى ومنها مصر مثلا فعروبتها عروبة ثقافة ولغة تأصلت بالدين الاسلامى
وانا احيانا اسمع مصريين يقولوا نحن لسنا عرب ولهؤلاء اقول حسنا لستم عرب ولا العرب يحتاجون اليكم ولكن لا يستطيع احد ان ينكر وحدة مصير الدول التى تتحدث العربية ولا يستطيع احد ان يمنع الاخرين من ان ينظروا الينا كعرب واخيرا اريد ان اقول ان العروبة ليست سبة ولو كانت هذه الايام قد تداولت لنا وليس علينا لما تملص من العروبة احد وعذرا على الاطالة

ألطيبُ said...

صديقتي مريم
مرحبا بك وباطالتك عزيزتي ..انا لااطالب من لا يعتبرون انفسهم عربا ان يكونوا عربا عنوة ، ابدا ، فلكل هويته التي يعتز بها ، والعرب ليسوا بحاجة لمن لا يعتبرون أنفسهم منهم ، لكن يا مريم ان يطالب البعض بالغاء عروبة الوطن الذي نحن منه وفيه فكأنه يطالب بإلغائنا وإقصائنا وهذا ليس من حقه اطلاقا ومن هو ومن يكون حتى يطالب بهذا ؟ المشكلة ان مثل هذه النداءات والشعارات باتت ترفع مؤخرا دون حرج وغدت نبرة التعصب تتزايد وتيرتها حتى بات البعض يضيق بدينه لانه قائم على العربية ؟ وحتى غدونا وكأننا دخلاء على الوطن لا مواطنين .. صحيح ان المنادين بهذا قليلون لكن صوتهم بدأ يعلو والخوف ان تكون هذه بذرة لفتنة يحضر لها لان التطرف لن يولد الا التطرف .. وهذا كله في وقت نرى فيه بذورا لفتن كثيرة بدأت تزرع بل وتنبت هنا وهناك في أرجاء الامة الاسلامية لتفتيتها وشرذمتها
ودمت مريم

H-F-blady said...

يا طيب
اظن و كما انت تطالب بان لا يتم اقصاؤنا نحن العرب او اقصاء عروبتنا و جزء كبير من تاريخ المغرب
هم يطالبون بان لا يتم اقصاؤهم من تاريخ المغرب الحديث
بل اكثر من ذلك هم يحسون انه تم اقصاؤهم بالفعل
لا انكر احساسك بان هذه التحركات الكبيرة وراءها محرضات لاننه احساسي انا ايضا
لكن سيكون من العيب المناداة بقمع هذه الاصوات
فل نرفع صوتنا نحن ايضا
صوت مقابل صوت
لا احد سينكر عروبتك
لا احد سينكر عروبة العرب في شمال افريقيا

ألطيبُ said...

حنان
لا اظن ان ما كتبته فيه لبس فقد بدأته باني مع مطالبتهم بحقهم واني مع الاعتراف بهويتهم هذا لا جدال فيه
لكن ما ارفضه هو ان يطالبوا باقصاء الاخر او بتجاهله واعتباره في وطنه ضيفا او دخيلا
اما كونهم أقصوا ؟ فمماذا بالضبط ؟ انا لا ارى ذلك مطلقا فهم مشاركون في كل تفاصيل الوطن وفي تاريخه من طارق بن زياد دول قامت على عاتقهم الى يومنا هذا وما سمعنا في التاريخ فرزا بين عربي وبربري
اما ان يرتفع الصوت مقابل الصوت فهنا مكمن الخطر لاننا بعد ان يرتفع الصوت ثم يتلوه الصراخ سوف نصل الى ان يرتفع ما هو اخطر من الصوت والصراخ والعراق والسودان وتركيا امثلة ما زالت حية امامنا ؟ ارحب بكل صوت معتدل اما الصوت المتطرف الذي لا يسمع الا نفسه فانا ايضا لا احب ان اسمعه والا فحتى النازيون والصهاينةالجدد وعصابات البيض في امريكا من حقهم ان نسمعهم ؟ لقد كان حل مشكلة العنصرية في جنوب افريقيا في اسكات العنصريين لا في الاستماع اليهم يا حنان وهذه الهتافات التي بتنا نسمعها هي بنكهة عنصرية واضحة وحين يعلو صوت نشاز من ذاك الفريق سيعلو صوت نشاز من هذا الفريق وسوف تختلط الاصوات فنصل الى مالا تحمد عقباه
لقد امتزج الشعب المغربي لدرجة يصعب فيها الفرز بين عربي وبربري او امازيغي كما يحلو لهم ثم لماذا هذا الفرز العنصري اليوم بعد خمسة عشر قرنا من الزمن ؟
الكلام في هذا الباب كثير ولدي ما اقوله لكني دوما احاول ان انتقي الكلمات بعناية حتى لا اجرح في احد لكني في ذات الوقت ارفض ان يجرح في احد
ودمت
الطيب

جُحَا.كُمْ said...

الغريب أن الشعار مكتوب بالعربية... وهو ما يغيب عن بال أكثر الرافضين للعروبة الذين ينتمون إليها ثقافيا (وليس شرطا عرقيا) عبر استعمالهم للغتها..
تخياتي
جُحَا.كُمْ

H-F-blady said...

اوافقك يا طيب
فقد اصبح من المعروف ان سياسة فرق تسد هي اقوى سياسات فرض القوة على هذا العالم
اتمنى ان لا يطالنا هذا الوباء
و اتمنى ان يبقى المغرب موحدا
جسدا واحدا و روحا واحدة

Anima said...

ذكرتني هاته الصورة بقصيدة لأحمد مطر



من أين أنت سيدي؟

فوجئت بالسؤال

أوشكت أن أكشف عن عروبتي،

لكنني خجلت أن يقال

بأنني من وطن تسومه البغال

قررت أن أحتال

قلت بلا تردد:

أنا من الأدغال

حدق بي منذهلا

وصاح بانفعال:

حقا من الأدغال؟!

قلت: نعم

فقال لي:

من عرب الجنوب.. أم

من عرب الشمال؟!

H-F-blady said...

9assida jamila ka joul 9asa2id ahmed maTar
lam a9ra2ha men 9abl
:)

ألطيبُ said...

جحاكم
مرحبا بك هنا في تعليقك الاول واتمنى ان نراك على الدوام باذن الرحمن
كتابتهاللافتى بالعربية يوضح انها لا شعوريا اصبحت مستعربة وان ابت .. المشكلة يا جحاكم انني لا استطيع ان افهم لم كل هذه الحساسية ضد العرب والعروبة افلا يكفي ما نواجهه من الغرب لتأتينا طعنات اخرى من الاقربين ؟
دمت في امان الله
الطيب

ألطيبُ said...

حنان
اتمنى انا ايضا ان نظل بمنأى عما اصاب العديد من الدول لكن يا صديقتي حتى نظل بمنأى علينا ان نعالج كل امورنا بحكمة وفي الوقت المناسب لا الوقت الضائع .. المشكلة اننا لم نعد نرى منا حكماء وبصراء يعجلوا بالتشخيص والعلاج ؟
قصيدة جميلة فعلا تلك التي اضافتها انيمة وكم هي معبرة
تحياتي لك يا صديقتي
الطيب

ألطيبُ said...

انيمة
اختزلت تعليقك بقصيدة مطر فكانت نعم التعليق وابلغه وزينت هذه الصفحة بأبهى زينة
تحياتي لك وتمنياتي
الطيب

souadsaleh said...

أخي الطيب و ابن بلدي:
هذه تبقى نداءات فقط و لا اعتبرها الغاءا لعروبتك....
فاذا صدقوا انهم هم سكان المغرب الاقدمون فاين كانو كل هذه المدة مما يعني انهم جاؤوا متاخرين و جدا جدا....
انا التي احكي معك امازيغية و لكن هذا اسميه هراء و سير بخطى سريعة لفتنة قبلية و عصبية لا محل لها من الاعراب.
اما : واخا عليك هاذ الجملة قالتها ليك مدونتي ماشي انا
اختك التي تعزك سعاد البدري

ألطيبُ said...

اختي العزيزة سعاد
اسعد بك والله كلما طالعت تعليقا لك وان كنت مقلة :)
واحييك واقدر كثيرا رايك الذي عبرت عنه والذي يدل على حسن تقديرك للامور وعلى نظرتك التي تتخطى كثيرا عصبيات يحاول الاخرون جرنا اليها للالتهاء بها عما هو اهم واعظم وهكذا يكون الامازيغ والا فلا
انا دائما في مدونتك يا سعاد وامر عليها بايتمرار رغم كسلك البادي لكنني مقصر في التعليق فعلا ربما لاني عادة لا احب الزحمة ولا التزاحم مع الاخرين ولديك ما شاء الله من الاصدقاء الكثيرين لكن يبقى من حقك على فعلا ان اعلق لتطلعي على رأيي المتواضع فيما تكتبين كما هو حالي انا اذ لا اتنازل عن حقي في ان اعرف رأيك فيما تطالعينه هنا :)
ودمت في امان الله
الطيب

نزهة said...

حياك الله طيب

لقد قرأت مقالك منذ أول يوم ادرجته
و كل مرة اهم لكتابة تعليق لا اعرف من اين ابدأو لا كيف أعبر

طيب الشيء الوحيد الذي انا متأكدة منه هو أنني أخشى على الوطن مما هو آت
أخاف يا طيب مما هو قادم

ربنا يستر...(لهذا و غيرها أكتب ربنا يستر)

دمت طيب
لك أطيب المنى

ألطيبُ said...

مرحبا نزهة
اشاركك نفس التخوف وهذا ما دفعني الى كتابة ما كتبت وهو امر لمحت له سابقا عدة مرات دونما استفاضة لكن الامر لا يبشر بخير ولعل من شاهد الاتجاه المعاكس يوم امس سمع وراى بام عينه حتى القرآن لم يسلم وترجموه ولست ادري ما هي مؤهلات وامكانيات هذا الذي ترجمه ؟؟؟؟
ودمت في امان الله
الطيب

3az3ouza said...

alhadithou 3an tamazzogh hadithoun dou chojoun.. Allah yreddhoum ila jaddati ssawab

ألطيبُ said...

عزعوزة
آمين يارب العالمين .. نتمنى لبلادنا السلامة فهذا الموضوع الذي يتنامى بوتيرة مثيرة للدهشة لا يبشر بخير ابدا
اشكر زيارتك عزعوزة وكما يقولون البت بيتك فانت في محلك
ودمت
الطيب

yidir said...

سبق ان رديت عليك في مدونة نزهة و أثارني منظورك للأمور
ليس كل من يكتب بالعربية يكون عربي
و أتحداك ان تفتح معي نقاش بالأمازيغية أو الإسبانية و لإشفاقي عليك لأنك لن تجد من يترجم لك الريفية سأكتب لك بالإسبانية و سير عند خا ي غوغل يترجم لك باش مايبقاش عاجبك راسك بزاف بهاد لعربية ديالك السي ما نعرف واش طيب د بصاح

yidir said...

vamos asi tio, hablando español, tu idioma no tiene nada de gracia, pues sin dicerte cosas que pueden hacerte enfandar , quiero que mecontestas , porque el arabe que vino de isla arabe hace 14 siglos ya es idioma oficial del estado, y tamazight no lo es ? y porque tu el arabe en mi pais , puedes darle a tus hijos nombres que quieres, y yo quien soy de aqui , no lo puedo hacer con mis nombres?? ay ves que eso es justo ?? o solo estas algo racista? me sosprende mucho tu manera de pensar, te falta mucho de comunicacion para respetar a los demas y su existencia
chaio

ألطيبُ said...

ايدير؟؟؟
من يكتب بطريقتك واسلوبك لا يستحق ان يرد عليه لذلك لن ارد
اما الاسبانية فلعلي او من المؤكد اني اجيدها افضل من عشر مثلك ولو كنت تستحق لابرزت لك اخطائك الهزيلة
وكنت افضل لو انك وجدت حاسوبا يكتب لك باللهجة التي تدافع عنها لكنك لن تجد مهما فعلت
فهربت الى لغة اخرى تكتب بها لكن مستواك فيها هزيل وهو ما يتضح من عباراتك

Aschan said...

الطيب:
أخي العزيز،أولا نحن كلنا مغاربة و مسلمون و أخاف على بلدي من التطرف و بالتالي الحرب الاهلية، نحن الامازيغ نطالب بحقوقنا المشروعة و نناظل و سننظال من أجل عدم اقصائنا و عدم تهميشنا، ان سياسة الدولة الممنهجة ضد الامازيغ فهي بالتأكيد ستؤدي البلد الى خراب و دمار،و لا حظت أنكم في بعض التعليقات قلتم بأن صاحبة اللافتة اصبحت معربة بسبب كتابتها اللافتة بالعربية.... ما هذا هو الجهل؟؟
و هل كل من يكتب بالعربية هو عربي؟؟ و هل من يحمل أسماء عربية هو عربي؟؟؟)كما قرأت في احد المنتديات العربية على ان اي شخص يحمل اسم عربي هو عربي)
المتظاهرون كتبوا اللافتات بالعربية و الفرنسية لانه يرديون ان تفهم الدولة المخزنية العروبية ماذا أرادوا، لا اعرف كيف تفكرون؟؟؟
نحن الامازيغ لا نريد أن يسمى المغرب بلد عربي و نطالب بالانسحاب من الجامعة العربية و التخلي عن العقلية العربية المستوردة من الشرق، و نحن مادنا أحياء فلن يكون هناك اي حاجز يمنعنا بالمطالبة بحقوقنا
مع التحية

ألطيبُ said...

اسشان
ترددت كثيرا قبل الرد على تعليقك لاني لمست فيه نبرة حاة نوعا ما وتهجما بالجهل على الاخرين ولا احب ان انحدر الى مستوى التهجم عليك بدوري لكن ما اود ان اقوله انك ان كنت ممن ينادون بالحصول على الحق فانا معك على ان لا يطغى حقك على حقي واتمنى بدوري ان يحفظ بلادنا من كل سوء يمكن ان يصبح واقعا ان نحن كنا في غفلة مما يحدث
اما الحكومة والدولة فانا لست بمدافع عنها لانك ان كنت ترى انها تغفل حقك فانا ايضا اراها تغفل حقي ولي عليها وعلى اعتناءها بالعربية الف ملاحظة ونقد
ان كنت ممن لا يريدون البقاء في الجامعة العربية فانا ممن يصرون على البقاء وان كنت ممن يرفضون نعت المغرب بالعروبة فانا ممن يتمسكون بذلك الى اخر رمق وان كنت ترى في العروبة فكرا مستوردا فانا اراه عكس ذلك هنا تكمن المشكلة يا سيدي ولا حق لك في بلدي اكثر مني ولا ينفع هنا الصوت العالي الحاد النبرة ولا الاستنجاد بالفرب ومنظماته المشبوهة ان كان من حل فنحن من نصنعه شرط ان يتخلى الكل عن العصبية العمياء وعن الغلو والمغالاة التي باتت تطبع كلام الكثيرين من انصار رواياتك
اما كيف نفكر فنفكر كما يجب ان نفكر دون ان يطغى على تفكيرنا اي تشويش كالاخرين ولا نسعى ولا نرغب فب ان تتخلى لا انت ولا سواك عما تراه حقا لك ولا نطمع في ان تستعرب كما نرفض نحن ان نتبربر ان صحت النسبة

Aschan said...

عفوا اخي الطيب لقد نسيت ان اضع لقبي في تعليقي الاخير
وأريد ان اشير الى انني كاتبها
تحية ريفية أمازيغية
Aschan

ألطيبُ said...

أسشان
حتما ليس في كلامي تناقض ولا ازدواجية ولا عشوائية بل ربما تجتمع كل تلك التوصيفات فيما قلته انت اخي الكريم
في الوقت الذي تدافه انت فيه عن امازيغيتك تريدني ان اتخلى انا عن عروبتي التي اعتز بها سواء كنت عربيا خالصا ام عربني الاسلام كما يحلو لك القول واستعجب انه لم يعربك وان كان عربك فلماذا كل هذه الحساسية من كل عربي لا افهم
لا اريد ان استفيض في الجدل معك فلن اغير من رايك رايا ولن تغير من رايي رايا على ما يبدو فالامر بحاجة الى عمل طويل وتفاهم اطول للوصول الى صيغة ترضي الشركاء ي الوطن
اما هؤلاء الذين تحدثت عنهم ويفضلون لغة امهم الرؤوم فرنسا فلا اعتبرهم عربا انما هم على شاكلة بعض الامازيغ الذين يرتمون في احضان امهم الرؤوم ايضا فرنسا التي تلعب على الحبلين وتستفيد من كل مظاهر التناقض والتنافر الذي لدينا للاسف بعلمنا وموافقتنا ؟؟؟
لست متعصبا ولا عنصريا بل ولا احب الخوض في هذه الموضوعات الشائكة نوعا ما لكن وامام جهات امازيغية اوغلت في التطرف والجنوح حتى انها نبذت الاسلام لكونه جاء عربيا كان حتميا ان اقول بعض ما اريد قوله ولعل الدغرني ان لم اخطئ في اسمه صورة من هؤلاء الذين يريدون تحويل البد الى بلد امازيغي ويعتبرونا دخلاء عليهم في املاكهم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ويتوقون للتخلص منا ولو كان الثمن التنكر لدينهم ان كان تبقى لهم من الدين شيء
تحياتي

Aschan said...

في انتظار ردودك على تعليقاتي....ا

المغربي المسلم said...

في الحقيقة,أتفق مع الأخ يدير في معظم النقاط التي أشر إليها,
كما أظن المرأة التي حملت تلك اللافتة لاتمتل نفسها,...أنا أيضا متفق معها,
لا لعروبة المغرب,أي فكرة القومية العربية العنصرية التي خلقها الغرب لتشتيت الإمبراطورية العثمانية,وتفريق بين الملسم العربي,الأمازيغي الكردي,الهندي,الصيني.../إن القوميين العروبيين هم السبب في تقزم الغرب من الإسلام ونعت المسلمين بالإرهابيين(القوميين العرب هم السبب في نظري)...لأنهم يجعلون من الإسلام دريعة لنشر أفكارهم وثقافتهم المشرقية العربية///ولا ننسى أن هناك عرب جيدون مسلمون,فلا يجب التعميم...وإن أولائك القوميين يشوهون صورة العرب المسلمين لأن كل القوميين العربيين الذين يدعون إلى العروبة والتعريب هم مسيحيين ويهود المشرق...
لدا يجب علينا أن تحد مغاربة لمحاربة الفيروس العروبي القومجي
سوف تطرد العروبة من المغرب((أي أفكار القومية العربية))وليس اللغة العربية ولا العرب,الأفكار, سوف يتم تصفية الناس من أفكار القومية
العربية بواسطة الشريعة الإسلامية
تحيـــــــــاتي
)^^^Rabat City^^^(

TheGrace website / موقع النعمة said...

Warm welcome to Alnemat TheGrace Arabic Christian Internet Magazine, We love you! Please visit us at:

In TheGrace opportunity to meet Jesus the Savior / في النعمة فرصة للقاء المُخلِّص يسوع المسيح
http://www.TheGrace.net

Salvation pardon peace life certitude mercy in Jesus / خلاص غفران سلام حياة يقين رحمة في المسيح
http://www.TheGrace.org

Arabic Christian Magazine The Grace offering the Arabic Bible / النعمة تقدم الإنجيل الكتاب المقدس
http://www.TheGrace.com

نتمنى لكم الفرح والسلام والمحبة لأن السلام افضل من الحرب والمحبة افضل من الكراهية كما ان النور أفضل من الظلمة
سلام لكم في محبة الله.نتأمل زياراتكم الكريمة لموقع النعمة موقع مجلة النعمة يقدم كلمة الله الكتاب المقدس الإنجيل رسالة السيد يسوع المسيح قراءات مختارة مواضيع مصيرية قصص واقعية شهادات شخصية ترانيم ممتازة ردود مؤكدة كتب بنّاءة رسوم تسالي تأملات يوميات
Bible audio Read search in Arabic Studys Stories Testimonies Hymns and Poems Answers Books Links Daily devotions Acappella Music Graphics /
Alnemat Journal Arabe Chrétien La Grâce la Revue Arabe sur Internet offre La Sainte Bible Al-Injil L’Evangile de Jésus Christ gratuit, Bienvenue a La Grâce.